٢٩ مارس ٢٠١٧

 17790822

أجرى وزير الخارجية اليوناني " نيكوس كوتزياس" عدة لقاءات مع القيادة السياسية في قبرص ، وذلك خلال زيارته إلى العاصمة القبرصية ، حيث قام بتمثيل الحكومة اليونانية خلال عرض أقيم في نيقوسيا بمناسبة احتفالات الخامس والعشرين من مارس.

وقد استقبل رئيس جمهورية قبرص "نيكوس أناستاسيادس" ، وزير خارجية اليونان بالقصر الرئاسي ، في لقاء استمر نحو الساعة.

وعقب اللقاء، أكد الوزير "كوتزياس" للصحفيين ان لقاءاته مع الرئيس القبرصي دائما ما تكون ودية ومنتجة وخلاقة ، حيث تمت مناقشة الوضع الدولي، والتغييرات التي تحدث على مستوى العالم، فضلا عن اللقاءات التي تم عقدها بالولايات المتحدة مع القيادة السياسية هناك ، بالإضافة إلى استئناف المفاوضات في القضية القبرصية وكيفية المضي قدما في هذا الصدد.

ثم انتقل الوزير "نيكوس كوتزياس" إلى مقر وزارة الخارجية القبرصية حيث أجرى محادثات مع نظيره القبرصي "يوانيس كاسوليدس" .

وخلال المؤتمر الصحفي المشترك الذي أعقب الاجتماع ، أشار الوزير "كاسوليدس" إلى نتائج السياسات المشتركة اليونانية القبرصية في جنوب شرق المتوسط ، وتحدث عن أليات التعاون الثلاثي مع دولتين من الدول المعتدلة في المنطقة وهما مصر وإسرائيل ، مؤكدا على الدور الهام لهاتين الدولتين في مجال مكافحة الإرهاب ، من خلال مشاركتهما متعددة الأوجه في هذا المجال.

ومن جانبه، أشار الوزير "كوتزياس" إلى محادثات الجانبين حول مجمل التطورات في المنطقة ، وكذلك إلى إمكانيات توسيع أليات التعاون الثلاثية ، ثم تطرق إلى لقاءات الوزيرين في الولايات المتحدة، والتي تركزت حول القضية القبرصية ، حيث أكد وزير الخارجية اليوناني أنه من محبي السياسة الخارجية متعددة الأبعاد، منوها أن الولايات المتحدة تمر حالياً بمرحلة انتقالية فيما يخص إدارة سياساتها الخارجية، مما يدعو إلى أهمية إبراز دور اليونان وقبرص كدعائم للاستقرار، بالتعاون مع دول مثل إسرائيل ومصر.