21 يوليو 2016


g a n 102
قامت الشركة اليونانية العامة للاستثمار والتجارة الخارجية "انتربرايز جريس" مؤخراً بدراسة عدة مشروعات كبيرة في مجال السياحة ، مما يدل على تحسن مناخ الاستثمار في اليونان وفي القطاع السياحي على وجه الخصوص، حيث انتهت الشركة من تقييم مشروعين اثنين ضمن الاستثمارات السياحية المباشرة وقررت اللجنة الوزارية المختصة ضمهما إلى قائمة المشروعات الاستراتيجية .
وتتعلق هذه الاستثمارات بإقامة مجمعين سياحيين اثنين، يشتمل كل منهما على منشآت فندقية ومرسى وبنية تحتية سياحية ذات طابع خاص ، ومن المقرر أن يقام أحدهما بجزيرة "ايفيا" والثاني بجزيرة "كريت" ، بميزانية إجمالية قدرها 600 مليون يورو.
ومن المتوقع أن يوفر هذين المشروعين حوالي 600 فرصة عمل مباشرة، فضلاً عن عدد كبير من فرص العمل غير المباشرة.
علاوة على ذلك، فقد التزم المستثمر في كلا المشروعين - وأحدهما عربي الجنسية والأخر روسي- بتبادل المنافع في المنطقة التي يقام فيها كل مشروع ، بطريقة متفق عليها مسبقا وقابلة للقياس ، مثل تقديم المنح لتطوير البنية التحتية في منطقة المشروع وتوفير التدريب العملي للشباب في المجتمع المحلي، إلى جانب الاستعانة بالشركات والخدمات المحلية والقوى العاملة الموجودة بالمنطقة واستخدام المنتجات المحلية بأقصى نسبة ممكنة.
وقد أشارت الشركة في بيان لها أنها تقوم بدراسة مشاريع استثمارية جديدة ذات أهمية استراتيجية بالنسبة للبلاد ، حيث ان هذه المشروعات تعمل بشكل إيجابي على جذب المزيد من الاستثمارات الأجنبية المباشرة .
وقد تم الإعلان مؤخراُ عن مشروع كبير أخر في جزيرة "خيوس" ، بقيمة 100 مليون يورو.
وتسهم هذه المشروعات في تطوير المنتج السياحي اليوناني عن طريق تقديم أحدث الخدمات وتطبيق أفضل الأساليب العالمية والمعايير البيئية في بناء وإدارة هذه المنشآت ، كما تسهم في تدفق رؤوس الأموال الأجنبية خلال المراحل الأولى من الاستثمار وفي تدفق العملات الأجنبية خلال عملية التشغيل، فضلا عن زيادة موارد الدولة من خلال تحصيل الضرائب المباشرة وغير المباشرة.