شاهد المحتوى الأصلي علي بوابة الفجر الاليكترونية - بوابة الفجر: متخصص في العلاقات الدولية يكشف أهمية العلاقات "المصرية القبرصية اليونانية" قال الدكتور أيمن سمير، متخصص في العلاقات الدولية، إن هناك دفء كبير في العلاقات بين "مصر واليونان وقبرص"، لافتًا إلى أن قيادات الدول الثلاث حريصة على عقدلقاءات بينهما بشكل دوري، مما يؤكد وجود ارادة قوية من الدول الثلاث على تعزيز التعاون
بينهما.

g a n 156

وأشار "سمير"، خلال اتصال هاتفي بفضائية "اكسترا نيوز"، اليوم الإثنين، إلى أن مصر في حاجة إلى الخبرة اليونانية والقبرصية في مشروع محور قناة السويس، حيث ان قبرص واليونان لهما خبرة بحرية ممتازة.

ولفت إلى أن الاستثمارات اليونانية في مصر تبلغ 4 مليار دولار، وهى نسبة كبيرة مقارنة بحجم الاقتصاد اليوناني، فضلا عن وجود جالية i مصرية كبيرة في اليونان، منوهًا إلى أن القبرص واليونان يساعدان مصر

 g a n 155

تنطلق في أثينا ، ولمدة يومين ، فعاليات منتدى الحضارات القديمة وذلك بمشاركة كل من الصين ومصر وبوليفيا والهند والعراق وإيران وإيطاليا والمكسيك وبيرو، وهي دول تعد ممثلة لحضارات قديمة وذلك بهدف إقامة شبكة من التنسيق والتعاون من أجل التعايش السلمي والرخاء .


ويتم انعقاد هذا المنتدي الهام بمبادرة من اليونان بهدف استشكاف واستغلال امكانيات التعاون بين الدول المشاركة من خلال الحوار والتركيز علي دور التراث الحضاري لضمان مستقبل أفضل.


وتولي اليونان أهمية كبيرة لمشاركة وزير الخارجية المصري "سامح شكري" في المنتدى ، حيث أن مصرواليونان لهما تاريخ طويل وثري يسمح لهما بإدراك أهمية أداة الثقاقة في العملية السياسية الدولية ، فالثقافة ترتبط بشكل مباشر بالعلاقات الدولية وتعد عاملا مساعدا في دعم التعاون الدولي والسلام والاستقرار والرخاء ، كما أن كلا البلدين يرتبطان بروابط الصداقة عبر قرون من التجارب المشتركة والتضامن بين الشعبين .


ان مصر واليونان تطلان علي نفس البحر وتواجهان نفس التحديات في المنطقة بما تشهده من عدم استقرار، بسبب الحرب في الشرق الأوسط وانهيار الاستقرار في ليبيا والدول المجاورة ، مما يضع اليونان ومصر في قلب تطورات جيوسياسية كبيرة ، ومن المؤكد ان أحد المصادر الرئيسية لإدارة فعالة لهذه الأزمة يكمن بلا شك في إرث الحضارات القديمة التي ازدهرت وتركت آثارا لا تمحي في أراضيها.


أن كلا البلدين أكدا من خلال سياساتهم الخارجية علي الحاجة إلي دعم وتوسيع الشراكات ، من أجل خلق بيئة للأمن والاستقرار ، وقد شهدت العلاقات المصرية اليونانية دفعة كبيرة في إطار التعاون الثلاثي مع قبرص ، بهدف دعم المشروعات المشتركة وتنسيق التعاون في المجالات ذات الاهتمام المشترك ، ومن بينها الثقافة .

 

 g a n 154

أكد بطريرك القسطنطينية المسكوني "برثلماوس" أنه سيقوم بزيارة إلى القاهرة في الفترة من 27 الى 29 ابريل الجاري، وفقا لما ذكرته صحيفة الأساقفة الإيطاليين "افينيرى".


وسوف يشارك بطريرك القسطنطينية مع البابا "فرانسيس" بابا الفاتيكان وبطريرك الروم الأرثوذكس "تيودوروس الثاني" وبطريرك الأقباط الأورثوذكس "تاوضروس الثاني " في مؤتمرالأزهرالعالمي للسلام ، والذي ينعقد تحت رعاية الإمام الأكبر "أحمد الطيب" شيخ الأزهر .


وقد أكد بطريرك القسطنطينية للصحيفة إن الحوار مع الإسلام واجب، مشيراً إلى أن كنيسة القسطنطينية قد عاشت لمدة ستة قرون في مجتمع يدين غالبية افراده بالدين الإسلامي.


وهناك عدة لقاءات قد جمعت بين بطريرك القسطنطينية والبابا "فرانسيس" في عدة مناسبات ، فقد التقى به بالأراضي المقدسة في مايو 2014 ، وفي الفاتيكان في يونيو من نفس العام، حيث شارك في صلاة البابا من أجل السلام ، ثم التقى به مرة أخرى في نوفمبر 2014 خلال زيارة البابا إلى تركيا ، وأخيرا قابله في أبريل 2016، حيث توجها معا إلى جزيرة "ليسبوس" اليونانية لإظهار تضامنهم مع المهاجرين.

 

 

 

 

 g a n 152

تقررإطلاق قمرين صناعيين اثنين صغيري الحجم تم تصنيعهما في اليونان، وذلك بعد عدة تأجيلات ، ويحملان اسم "UPSat" و" DUTHSat" ، حيث تم تصنيع أولهما في جنوب اليونان والثاني في شمال اليونان، وسوف يتم إطلاق القمرين مع 26 قمراً صناعياً أخر مماثل لهما من مركز "كنيدي" للفضاء في "كيب كانافيرال" بولاية فلوريدا بالولايات المتحدة الأمريكية، حيث يتم نقلها على متن الصاروخ «أطلس 5»، متجهة إلى محطة الفضاء الدولية (ISS).

وقد تم تصنيع القمر الصناعي " UPSat" ، وهو مخصص للبرمجيات الحرة والمفتوحة، بواسطة باحثين من كلية الهندسة بجامعة "باترا" ، من أقسام الهندسة الميكانيكية وهندسة الطيران والهندسة الكهربائية وهندسة الحاسب الآلي، بالاشتراك مع مؤسسة "ليبر" للفضاء وذلك في إطار البرنامج الأوروبي " QB50".

ومؤسسة "ليبر" للفضاء (Libre Space Foundation, LSF) هي منظمة غير ربحية، هدفها هو دعم وتطوير ونشر تقنيات مفتوحة المصدر للفضاء.

أما القمر الصناعي الثاني "DUTHSat" فقد تم تصنيعه بكلية الهندسة بجامعة "ديموقريطس" في تراقيا بشمال اليونان، بقسم الهندسة الكهربائية وهندسة الحاسبات.

 

 

 

 

g a n 151 

قام وزيرالدفاع الدفاع اليوناني "بانوس كامينوس"، يرافقه رئيس هيئة الأركان العامة للقوات المسلحة اليونانية الفريق "الكيفياديس ستيفانيس"، بزيارة نقاط الحراسة بجزيرتي "أجاثونيسي" و"فارماكونيسي" المتاخمتين للحدود مع تركيا ، حيث تبادل التهاني بمناسبة عيد القيامة مع الضباط وضباط الصف والجنود وعناصر الحرس الوطني.

وفي تصريحاته من نقطة الحراسة بجزيرة "أجاثونيسي" وجه وزير الدفاع التهنئة لجميع اليونانيين بمناسبة الأعياد، مع تهنئة رئيس هيئة الأركان العامة وعمدة الجزيرة وقائد نقطة الحراسة والضباط وضباط الصف والجنود وعناصر الحرس الوطني ، متمنياً أن تكون رسالة قيامة يسوع المسيح رسالة أمل لعموم اليونان، ولجميع المواطنين اليونانيين، ولكن أيضا لأولئك الذين يقومون خلال أيام العيد بالمحافظة على الأمن وحماية الحدود في بحر "إيجه" وعلى طول نهر"إفروس" وفي "مقدونيا" و"إبيروس" وفي أقصى نقطة من أطراف اليونان، وقد تمنى الوزير لهم ولذويهم أن ينعموا بالصحة والعافية ، موجهاً الشكر لهم نيابة عن الشعب اليوناني، لافتاً إلى الصعوبات التي تواجه هؤلاء الجنود أثناء تأدية واجبهم، ومع ذلك فهم يقومون به بأقصى درجات المهنية والروح العالية وحب الوطن.

 

g a n 150

قام أقباط اليونان بالصلاة لأجل ضحايا التفجيرات الانتحارية في مصر، وذلك بكنيسة السيدة مريم العذراء والقديس مارمرقس الرسول، وقد أشاروا إلى أن هناك من يريد تقسيم مصر، ولكن الأقباط والمسلمين إخوة.

وقد أشار الأنبا "بافلوس" أسقف اليونان للأقباط الأرثوذكس ، في تصريحات لصحيفة يونانية ، أن الضربة كبيرة ولكنها مباركة ، لأن ضحايا الهجومين الارهابيين التسع والأربعين ، يوم أحد الشعانين ، سوف يتم إعتبارهم شهداء بالكنيسة القبطية ، مؤكداً أن هذه الهجمات مدبرة من قبل المتطرفين الإسلاميين لتحقيق أمرين ، الأول هو إرضاء تعصبهم ضد المسيحيين ، والثاني هو ضرب العلاقات الممتازة بين الكنيسة القبطية وحكومة الرئيس السيسي ، لأن الجهاديين يعرفون اننا نتعامل دائما بما فيه الخير لمصر، وقد تعودنا على مثل هذه الأحداث ، فقد قاموا بضربة يوم 12 ديسمبر الماضي ، والآن ضربوا كنيستين اثنتين، وكانوا يريدون اغتيال البابا ، مؤكدا: "إنها ضربة كبيرة، ولكن الرب يحمينا".

أما الأب "ايرينيؤس" الكاهن بالكنيسة القبطية في اليونان ، فقد أكد أن الشيطان ما يزال يحاول تخويف الناس ، والشرما يزال يحاول محاربة الخير، ولكن الأقباط لن يتركوا الكنائس خاوية وسوف ينتصرون على الإرهاب ، مؤكداً ان ما يحدث هو مخطط لاستمرار الإرهاب في مصر ، وعبرعن ثقته في أن مصر ستنتصرعلى الارهاب بمساعدة الرب ، لكن المحزن أن الإرهاب قد بدأ يصل إلى داخل الكنيسة ، فقد شهد شهر ديسمبر الماضي وصول جهادي لأول مرة إلى داخل إحدى الكنائس ، والشيء نفسه حدث في مدينتي الإسكن

 

 

 g a n 149

 اتخذت السلطات اليونانية عدة اجراءات أمنية بالكنائس القبطية الرسمية الثلاث الموجودة بالعاصمة أثينا، وذلك بعد الهجمات الإرهابية التي نفذتها "داعش" في مصر وأدت إلى استشهاد 45 شخصاً .

وتقع الكنائس القبطية الثلاث في مناطق "بوليجونو" و"مينيدي" و"كيبسيلي" وتستقبل جميع المصلين الذين يعيشون في محافظة "أتيكي"، ومن المنتظر بالطبع زيادة نسبة الحضور بها خلال الاحتفال بعيد القيامة .

وقد تم مناقشة التدابير الأمنية المتخذة خلال اجتماع بين وزير حماية المواطنين "نيكوس توسكاس" ورئيس الشرطة " قسطنطين تسوفالاس" ، ووفقا للمصادر فقد قام الوزير المختص بزيارة جهاز مكافحة الإرهاب وإدارة تدقيق وتحليل المعلومات، حيث أكد على ضرورة تفعيل شبكة المعلومات المرتبطة بالمسلمين الموجودين بمنطقة "أتيكي" وتشديد الحراسة على دور العبادة، فضلا عن متابعة الأشخاص المشتبه بضلوعهم في جرائم التعصب الديني ومن لديهم علاقات من هذا القبيل.

الجدير بالذكر أن المصادر في وزارة حماية المواطنين ومقر الشرطة اليونانية أكدت أنه في الوقت الحالي ليس هناك مؤشرات لوجود خلايا منظمة لمتطرفين إسلاميين في اليونان ، ولكن هناك مخاوف فقط من تنفيذ عملية من أحد "الذئاب المنفردة".

 

 

 

 

 

 

القاهرة في 9 ابريل 2017

g a n 146

أعرب رئيس اليونان "بروكوبيس بافلوبولوس" عن عميق حزنه وخالص تعازيه ، وعن تعازي الشعب اليوناني للرئيس المصري عبد الفتاح السيسي وللشعب المصري ، في الهجوم الإرهابي المزدوج الذي وقع اليوم ، مؤكداً أن العزاء وحده لا يكفي .

وأكد رئيس اليونان أن أوروبا ينبغي أن تتحمل مسؤولياتها ، بناء على تاريخها وحضارتها ، فما يحدث في الشرق الأوسط يجب أن ينتهي، مشدداً أن الحرب هي المسبب الرئيسي لكل ما يحدث ، وأضاف أن العالم المتحضر، وخاصة أوروبا، يجب أن يقف بحزم في مواجهة الإرهاب ، وأن يتصدى للمجرمين الذين يرتكبون جرائم ضد الإنسانية ، ولن نتراجع عن ذلك لحظة واحدة.
مكتب الصحافة والإعلام
سفارة اليونان بالقاهرة

 

 

 

g a n 145

أدانت وزارة الخارجية اليونانية ، بأشد العبارات ، التفجير الإرهابي الذي وقع بكنيسة "مارجرجس" بمدينة طنطا ، وأعربت عن صدمتها إزاء الحادث الذي أسفرعن سقوط العديد من القتلى ، وذلك في بيان لها أكدت من خلاله على إدانة اليونان الشديدة للإرهاب بجميع أشكاله.

وقد وصف البيان الحادث بأنه عمل وحشي أعمى ، وأعرب عن الثقة بأن مثل هذه الحوادث لن تؤثرعلى الطبيعة المتسامحة للمجتمع المصري متعدد الأديان.

وأكد بيان وزارة الخارجية أن اليونان تقف الى جوار دولة مصر الصديقة وتعرب عن أعمق التعازي لأسر الضحايا وللشعب المصري وحكومته.

 

 

 

 g a n 142

تم افتتاح مدرسة ابتدائية جديدة في ساحل العاج باسم " اليونان- جليفادا " ، حيث قام عدد من المتطوعين من سكان منطقة "جليفادا" بالتبرع لتغطية جزء من تكاليف البناء والتجهيزات، بناء على مبادرة من بلدية "جليفادا" بالاشتراك مع مؤسسة "النشاط اليوناني في أفريقيا" ، وهي منظمة خيرية برئاسة السيدة "ميرو كيسيسيوغلو" القنصل العام لساحل العاج باليونان.

وقد بدأت أعمال التشييد بمبنى المدرسة في فبراير 2016 واستكملت في شهر ديسمبر من العام نفسه ، وتقع المدرسة في مدينة " أبوبو"، وهي منطقة محرومة من الخدمات يعيش معظم سكانها تحت خط الفقر، ويدرس بالمدرسة حالياً 210 تلميذ من تلاميذ المرحلة الابتدائية ، والدراسة فيها مجاناً للجميع، وهناك مساعي لتوفير وجبة غداء مجانية للتلاميذ.